Advertise

 
الخميس، 7 سبتمبر، 2017

لجيش السوري: العدو الصهيوني بقصف موقع قرب حماة

0 comments
اعترف الجيش السوري في بيان له صباح اليوم الخميس بأن العدو الصهيوني قصف أحد مواقعه في مصياف بريف حماة.

أعلن الجيش السوري، عن "مقتل جنديين اثنين في غارة  قرب مصياف بريف حماة".

وقال، أن طيران "العدو الإسرائيلي" أقدم عند الساعة 2.42 فجر اليوم على إطلاق عدة صواريخ من الأجواء اللبنانية استهدفت أحد مواقعنا العسكرية بالقرب من مصياف.

وأضاف البيان أن القصف  تسبب في وقوع خسائر مادية واستشهاد عنصرين في الموقع.

وأشار البيان إلى أن هذا العدوان يأتي كمحاولة يائسة لرفع معنويات عصابات "داعش" الإرهابية المنهارة بعد الانتصارات الساحقة التي يحقهها الجيش العربي السوري ضد الإرهاب على أكثر من اتجاه، ويؤكد دعم "إسرائيل" المباشر لتنظيم "داعش" وغيره من التنظيمات الإرهابية الأخرى.

وحذرت  القيادة العامة للجيش السوري من التداعيات الخطيرة لمثل هذه الأعمال العدوانية على أمن واستقرار المنطقة، وأكدت  عزمها وتصميمها على سحق الإرهاب واجتثاثه من جميع أراضي الجمهورية العربية السورية مهما تعددت وتنوعت أشكال الدعم المقدم لهذه العصابات الإرهابية.

وقالت تقارير إعلامية نشرت على حساب "تويتر"، اليوم الخميس، وأبرزتها وسائل الإعلام الصهيونية، إن العدو قصف منشأة لإنتاج الصواريخ والأسلحة الكيماوية، الليلة الفائتة، قريبة من مدينة المصياف في محافظة حماة السورية.

وتحدثت وسائل إعلام سورية ولبنانية، صباح اليوم، عن هجوم استهدف مركزا للدراسات والأبحاث العلمية في مركز سورية (CERS). وكذلك استهداف موقع عسكري يطلق عليه "الطلائع".

وأضافت التقارير بان 3 أشخاص اصيبوا بهذه الغارات التي استهدفت المركز الواقع غربي ريف حماة "، فيما لم تتطرق وسائل الاعلام العبرية الى هذه الانباء التي أوردتها مواقع اخبارية عالمية وعربية .


شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة