Advertise

 
الاثنين، 4 سبتمبر، 2017

صوريا: "لبنان هو واجهة دمشق البحرية، وخطّ دفاعها الأوّل من الغرب ةلا يحلم أحد ممن شارك بتدمير سوريا في المشاركة ببنائها

0 comments

اشار مصدر أمني سوري رفيع المستوى لـ"الاخبار" الى ان "لبنان هو واجهة دمشق البحرية، وخطّ دفاعها الأوّل من الغرب، وإذا ما سقط البلد الصغير في أيدي أعداء سوريا، تصبح العاصمة في خطر وجودي"، واوضح إن "ما كان مطلوباً من الحدود اللبنانية هو شقّ سوريا إلى نصفين في حمص، وقطع طريق العاصمة إلى الساحل السوري بالتزامن مع التقدّم نحوها من الجنوب". لم يدم هذا المخطّط طويلاً، سريعاً "تدخل حلفاء سوريا في لبنان، ونفّذ ​الجيش السوري​ و"المقاومة اللبنانية" عملية مشتركة لإعادة السيطرة على ​مدينة القصير​". بدأ مسلسل تفكيك "الإمارة القاعدية" في حمص والقلمون في 2013، و"انتهت آخر فصوله قبل أيام في ​جرود القلمون​ الغربي".

يقول المصدر، إن "ورشة إعادة إعمار سوريا آتية لا محالة، وللبنانيين دور كبير فيها". هل يعني هذا تلزيم مشاريع لأطراف كانت أو لا تزال تعادي سوريا؟ يردّ المصدر بحزم: "لا يحلم أحدٌ ممن شارك بتدمير سوريا في المشاركة ببنائها، المسألة ليست سياسية فحسب، هناك دم سقط بسبب هؤلاء، ولا يستعاض عنه بمال أو إعمار". 

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة