Advertise

 
السبت، 9 سبتمبر، 2017

مسؤول روسي: تحرير دير الزور تغيير جذري للوضع في سوريا

0 comments


وصف السيناتور الروسي ​قسطنطين كوساتشوف​ تحرير مدينة ​دير الزور​ السورية وتصفية قادة ​تنظيم "داعش"​ بتغيير عسكري جذري للوضع في ​سوريا​، معتبراً أنه "بعد تحرير دير الزور وتصفية عدد من المسلحين في تنظيم "داعش"، من بينهم "أمير الحرب"، يمكن الحديث عن اللحظة الفارقة في الوضع بسوريا وهذا التغيير نفسي وعسكري".

وأشار كوساتشوف إلى أن "هذه المدينة كانت من آخر معاقل "داعش" في سوريا"، لافتاً إلى أن "دير الزور كانت محاصرة منذ أكثر من ثلاثة أعوام، ولم يعط مقاتلو "داعش" فرصة للمواطنين بمغادرتها".

ولفت إلى أن "داعش" عزز قوته القتالية في هذه المدينة، ما شكل خطرا إضافيا"، مشيراً إلى أن "معقلين اثنين لـ"داعش" لا يزالان قائمين في سوريا وهما ​الرقة ​ و​ريف إدلب​".

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة