Advertise

 
السبت، 16 سبتمبر، 2017

هبة الـ3 مليار السعودية للجيش اللبناني تم تحويلها إلى اليمن

0 comments


اشارت "الاخبار" الى فضيحة تطال ما يسمّى هبة الـ"3 مليارات دولار" ​السعودية​ للجيش اللبناني، ونقلت عن موقع "أوريان 21" الفرنسي مقالاً عن دور ​فرنسا​ في حرب ​اليمن​، كشف فيه أن الأسلحة الفرنسية التي كان من المفترض أن تسلّم للجيش اللبناني وتدفع ثمنها السعودية، تمّ تحويلها إلى اليمن، لتستخدم في حرب السعودية والإمارات ضد اليمن.

وذكر الموقع الفرنسي ان العقد سبق أن وُقّع بين باريس والرياض سنة 2014 بقيمة 3 مليارات دولار، وينص على تسليم القوات المسلحة اللبنانية أسلحة وذخائر وتجهيزات عسكرية فرنسية. ويقول أحد الصناعيين الذين استند إليهم الموقع، إن "ما أدهشنا أنه طُلب منا تكييف العتاد مع ظروف لا تتوافق مع لبنان، وبالتالي فهمنا أننا كنا نعمل على عتاد سيوجه للخدمة في اليمن".

اضاف المصدر للموقع أنه "في نيسان 2017 تم تحويل 80% من العتاد الموجّه إلى بيروت، وتم تسليم 95% منه للاختبار أو سُلّمَ بشكل نهائي في اليمن"، لافتاً إلى أن هناك "ضبابية حول من هو المستفيد النهائي من السلاح"، وأن "فرنسا تقوم بتمييع مسؤولياتها وتحويل الأنظار عن الإشكالات المرتبطة باستعمال هذه الأسلحة".

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة