Advertise

 
الخميس، 24 أغسطس، 2017

عمال شركة فليفل إعتصموا احتجاجا على عدم دفع حقوقهم

0 comments


إعتصم عمال شركة "فليفل" لصناعة مفروشات المكاتب والمدارس امام المعمل في الشويفات، احتجاجا على عدم دفع حقوقهم ومستحقات رواتبهم، وكذلك بعد الانذارات التي وجهتها الشركة اليهم.وفي بيان لهم اكد المعتصمون أن "سنوات عدة والعمال يعانون ظلم إدارة هذه الشركة، سنوات عدة وقضم الحقوق والتعدي على القانون هو ​دستور​ هذه الشركة، صبر العمال ولم يتركوا عملهم للحفاظ على لقمة عيشهم، لقمة العيش المغمسة بالدم والعرق"، مشددين على أن "الكيل طفح وزاد القهر والظلم حتى وصل إلى عدم دفع رواتب العمال، انفجر العمال من شدة جشع أصحاب الشركة. ومنذ بداية العام حتى بدأت الصرخة تخرج من جدران "شركة فليفل". وتقدم العمال بالتعاون مع الاتحاد الوطني ل​نقابات العمال والمستخدمين​ و​نقابة عمال البناء​ ومشتقاتها بشكوى أمام ​وزارة العمل ​ بتاريخ 18 نيسان 2017 تحت رقم306/4، وفي 19 نيسان 2017 تم الاتفاق مع إدارة الشركة على: دفع بدل راتب اسبوع لجميع العاملين والمستخدمين في الشركة، يتم دفع بدل الرواتب المكسورة خلال شهر آيار، البحث في كافة مطالب العمال المقدمة في الشكوى مع إدارة الشركة خلال عشرة أيام من تاريخ توقيع الاتفاق.

وطالب المعتصمون ب "التدخل الفوري لوزارة العمل و​الضمان الاجتماعي​ وتحرك ​النيابة العامة المالية ​ للتدقيق في كل هذه التعهدات خصوصا حول براءة الذمة من الضمان وكيف يتم الحصول عليها وعلى أي أساس يتم التلزيم للتعهدات وغيرها"، وطالبوا أيضا ب "التحرك لحماية حقوق العمال والتصريح عنهم جميعا للضمان الاجتماعي لحفظ حقهم وحق الضمان، وانجاز اجازات العمل للعمال غير اللبنانيين الذين يعملون في الشركة منذ أكثر من عشرين عاما. وتقوم الشركة بصرف العمال وتوجيه الإنذارات بدل من أن تخجل من عدم تطبيقها للقانون من ​اجراءات​ السلامة المهنية إلى عدم دفعها للرواتب المكسورة و​بدل النقل​ لمدة تزيد عن عشر سنوات وبدل الفرص السنوية ومنح التعليم والاجازات المرضية".

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة