Advertise

 
الجمعة، 25 أغسطس، 2017

طهران تنفي زعزعة الاستقرار في البحرين.

0 comments


رفضت طهران الاتهامات الموجهة إليها من جانب المنامة بدعم خلية إرهابية كانت تنشط في الأراضي البحرينية.

وأوصى بهرام قاسمي، المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، الساسة في بالبحرين بالتخلي عن المحاولات لتحميل المسؤولية للآخرين، واصفا المزاعم الأخيرة بأنها "مضحكة ومرفوضة".

وشدد الدبلوماسي الإيراني على أن طهران لم تكن يوما ما مروجة للعنف وزعزعة الاستقرار في الدول المجاورة بما فيها البحرين.

وأضاف قاسمي قائلا: "تزامنا مع تصريحات منظمات مدافعة عن حقوق الإنسان حول وجود عمليات تعذيب واسعة ضد السجناء السياسيين في السجون البحرينية، فقد لجأت الحكومة البحرينية مرة أخرى إلى تحميل المسؤولية للآخرين ولنشر مزاعم فارغة وكاذبة وغير قابلة للإثبات".

ودعا المتحدث باسم الخارجية الأيرانية المنامة إلى حل الخلافات مع المحتجين عبر الحوار واعتماد "الأساليب المدنية والتصالح".

وكانت قوات الأمن البحرينية قد أعلنت عن تفكيك خلية مكونة من 10 أشخاص يشتبه بتورطهم في تنفيذ أعمال إرهابية، وكشفت أن زعيم الخلية كان على صلة وثيقة بالحرس الثوري الإيراني.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة