Advertise

 
الأحد، 30 يوليو 2017

الإندبندنت: أزمة المهاجرين على سواحل أوروبا الجنوبية هي إحدى أكبر المآسي الإنسانية

0 comments


نشرت "الإندبندنت" البريطانية موضوعا بعنوان "بريطانيا مطالبة ببذل المزيد من الجهد لمواجهة أزمة المهاجرين في البحر المتوسط"، انتقدت فيه الحكومة البريطانية برئاسة تيريزا ماي التي لم تقدم أي جهد إضافي لوقف الوفيات نتيجة غرق المهاجرين على السواحل الجنوبية لقارة أوروبا أثناء محاولة عبور البحر المتوسط.

واوضحت أن المطالبات التي تقدمت بها الجمعيات المعنية بحقوق المهاجرين لم تلق آذانا صاغية من الحكومة التي بذلت جهدها فقط لتجنب هذه الدعوات والمطالبات العلنية. اضافت "اليوم نقدم كلمات تتطلب رد فعل جدي وجهتها منظمة "أكسل غرافمان" الألمانية لحكومات أوروبا متهمة هذه الحكومات بالاسترخاء ومشاهدة المهاجرين وهو يموتون غرقا في البحر المتوسط فقط لأن هذه الحكومات لاترغب في وضع أسس قانونية توفر لهؤلاء المهاجرين ممرا آمنا كما أنها حتى لاتوفر الحد الأدنى المتعارف عله دوليا لعمليات الإنقاذ البحري".

واشارت الصحيفة البريطانية الى أن العام الجاري شهد غرق 2400 رجل وامرأة وطفل في مياه المتوسط بينهم 13 جثة عثر عليها في قارب مكدس بالمهاجرين الأسبوع الجاري. ولفتت الى إن أوروبا اعتادت أن مثل هذه الحال لايمكن التسامح معها وويتم التصدي لها لكن رغم ذلك فحكومات اوروبا تقف موقفا سلبيا لأنها لا تمل الرغبة السياسية في وقف هذه المأساة.

واكدت أن أزمة المهاجرين على سواحل أوروبا الجنوبية هي إحدى أكبر المآسي الإنسانية المعاصرة مشيرة إلى أن بريطانيا تتحمل مسؤولية اخلاقية ويجب بذل الجهد لوقف هذه الكارثة سواء كانت بريطانيا في الاتحاد الأوروبي أو خرجت منه للأن البريطانية بشر ويتشاركون هذه الصفة مع بقية شعوب العالم.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة