Advertise

 
الثلاثاء، 27 يونيو، 2017

وفاة العماد مصطفى طلاس وزير الدفاع السوري السابق بباريس

0 comments

أفادت معلومات صحافية عن وفاة وزير الدفاع السوري العماد مصطفى طلاس في باريس صباح اليوم. وكان منذ ايام نفى بنفسه خبر وفاته في إحدى المستشفيات الفرنسية وأشار الى انه يتلقى العلاج في المستشفى.

وأوضحت مصادر الاسبوع المنصرم أن الوزير السوري الأسبق وقع على الأرض فكسر حوضه ما اضطر أسرته إلى نقله إلى المستشفى لمعالجته٬ علما أنه يحتاج إلى عمل جراحي نتيجة كسر الحوض٬ وقالت المصادر الموثوقة حرفيا وقع وكسر حوضه, وكونه مركب بطارية للقلب فلازم يضبطوا القلب قبل أي جراحة, واستمرار الجرح يعني الدم بيتسمم بوفاة مصطفى طلاس

ولم يبق من ركائز نظام حافظ الأسد من «الديكور السني» إلاّ عبدالحليم خدام الذي كان قد فر فراراً من سوريا إلى باريس وبقي يعيش هناك منذ العام 2005 وحيث حاول إنشاء جبهة معارضة مع جماعة الإخوان المسلمين , لكن تلك المحاولة لم تتكلل بأي نجاح أولاً: لأن الثقة بين الطرفين كانت معدومة بصورة نهائية، وثانياً: العربي في آذار عام 2011 قد فاجأت الجميع وأبرزت معارضة بأهداف وبرامج جديدة غير المعارضة السابقة. 

والعماد أول مصطفى عبد القادر طلاس (مولود في 11 مايو 1932)  سياسي بعثي وجنرال عسكري شغل منصب وزيرالدفاع ونائب القائد العام للجيش والقوات المسلحة السورية ونائب رئيس مجلس الوزراء  في الفترة من عام 1972 حتى 2004.

وكان يعتبر من أبرز المقربين من الرئيس حافظ الأسد ضمن ما سمي بالحرس القديم. وهو أحد قادة حرب أكتوبر 1973 جبهة القنيطرة والجولان. انشق عن الجيش السوري سنة 2012 برفقة ابنه مناف طلاس.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة