Advertise

 
الجمعة، 23 يونيو، 2017

الدفاع التركية: المطالبة بإغلاق قاعدتنا بقطر تدخل في العلاقات الثنائية

0 comments


اعتبر وزير الدفاع التركي فكري إيشيقان المطالبة بإغلاق القاعدة التركية بقطر يعد تدخلا في العلاقات الثنائية، مشيرا الى ان القاعدة التركية في قطر هدفها دعم الأمن في المنطقة كلها، مؤكدا ان لا خطط لإعادة تقييم الاتفاق بشأن القاعدة العسكرية في قطر. واكد ان ما نرغب به هو حل الأزمة الخليجية عبر الحوار فقط.

يذكر ان الكويت سلمت قطر قائمة بمطالب السعودية والإمارات والبحرين ومصر لإنهاء المقاطعة التي فرضتها هذه الدول عليها. وأمهلتها 10 ايام لتنفيذها.

وطالبت الدول المقاطعة، قطر بإغلاق قناة الجزيرة، قطع علاقاتها مع طهران وجميع روابطها مع الإخوان وحزب الله والقاعدة وداعش، إغلاق القاعدة العسكرية التركية، ودفع تعويضات.

كما طالبت الدول المقاطعة الدوحة بوقف أي دعم لأي كيان تصنفه الولايات المتحدة إرهابيا، وتسليم الغرهابيين والمطلوبين تجميد أرصدتهم.

يذكر أن السعودية والبحرين والإمارات ومصر أعلنت في 5 حزيران عن قطع العلاقات مع قطر، متهمة اياها بدعم الإرهاب وزعزعة الاستقرار في المنطقة. وفي وقت لاحق أعلنت بعض الدول العربية والإسلامية الأخرى عن قطع العلاقات مع قطر، كما قام الأردن وعدة دول أخرى بتخفيض مستوى التمثيل الدبلوماسي مع قطر.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة