Advertise

 
الأربعاء، 24 مايو 2017

أنباء عن قيام السعودية والإمارات بحجب مواقع إعلامية قطرية

0 comments
تحدث ناشطون سعوديون وإماراتيون، اليوم الأربعاء، على مواقع التواصل الاجتماعي، عن حجب قناة الجزيرة القطرية، في المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة. 

وبعد ساعات قليلة من نشر تغريدات على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، مفادها أنه تم حجب قناة الجزيرة وموقعها الإلكتروني في الإمارات العربية، قال نشطاء سعوديون إن المملكة اتخذت خطوة مشابهة، حيث تم حجب الموقع الخاص بالقناة القطرية.

ونشر ناشطون سعوديون، صورا تظهر رسالة حجب للمستخدمين لدى محاولة الوصول لموقع القناة، تقول:"عفوا، المحتوى المطلوب مخالف لأنظمة وزارة الثقافة والإعلام".

كما نقل موقع صحيفة "سبق" السعودية، أن "الجهات المختصة في السعودية بدأت بحجب كل الصحف القطرية وموقع قناة الجزيرة، إذ سيتم الحجب الكلي على جميع المستخدمين خلال الساعات القادمة".

وأضافت الصحيفة أن "قائمة الحجب تشمل: الجزيرة نت، والجزيرة الوثائقية، والإنجليزية، ووكالة الأنباء القطرية، وصحف: الوطن، والراية، والعرب، والشرق".

في غضون ذلك، غرد نائب القائد العام السابق لشرطة دبي، ضاحي خلفان، على صفحته الشخصية في "تويتر" قائلا: "حجب قناة مؤيدة للارهابيين عمل يحمي الأمن الوطني".

وتأتي هذه الإجراءات، بعد ساعات قليلة على نشر وكالة الأنباء القطرية "قنا" تصريحات لأمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، حول إيران، نفتها لاحقا مؤكدة أنه تم اختراق موقعها.

يشار إلى أن التصريحات التي نسبت إلى أمير قطر ونشرت على موقع "قنا"، أشارت إلى أن أمير الدولة قال، في حديث أثناء حفل تخريج الدفعة الثامنة من مجندي الخدمة الوطنية في ميدان معسكر الشمال، صباح أمس الثلاثاء، إن "إيران تمثل ثقلا إقليميا وإسلاميا لا يمكن تجاهله، وليس من الحكمة التصعيد معها، مؤكدا أنها قوة كبرى تضمن الاستقرار في المنطقة".

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة