Advertise

 
الأربعاء، 10 مايو، 2017

ترامب يقرر التوقيع على ارجاء نقل سفارة بلاده الى القدس

0 comments
نقلت صحيفة "معاريف" العبرية عن مصادر مطلعة ان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قرر توقيع الفيتو الرئاسي الذي يحول دون نقل سفارة الولايات المتحدة الامريكية في الكيان الصهيوني من تل ابيب الى القدس، وذلك لمدة ستة أشهر قادمة اعتبارا من نهاية الشهر الجاري موعد انتهاء الارجاء السابق الذي وقعه الرئيس الأمريكي السابق اوباما.

وقالت ذات المصادر انه تم اطلاع رئيس الوزراء الصهيوني نتنياهو بفحوى قرار الرئيس الأمريكي عدم المصادقة على تطبيق قانون نقل السفارة الامريكية من تل ابيب الى القدس.

ويأتي قرار ترامب في حال التأكد من صحته، مخالفا لكل التصريحات والوعود التي قطعها على نفسه خلال حملته الانتخابية والتي كان يردد خلالها انه سيوقع قرارا رئاسيا فوريا بنقل سفارة واشنطن من تل ابيب الى القدس "العاصمة الأبدية للشعب اليهودي".

وينص القانون الذي صادق عليه الكونغرس الأمريكي عام 1995 على ان "القدس يجب ان تبقى مدينة غير مقسمة وان تحافظ على حقوق كافة الأديان والطوائف، ويجب ان تحظى القدس بالاعتراف بأنها عاصمة الكيان الغاصب، وعلى السفارة الامريكية ان تنتقل الى القدس في موعد أقصاه مايو/ايار من عام 1999".

وحظي هذا القانون بتأييد كاد ان يكون مطلقا سواء في مجلس الشيوخ او مجلس النواب في الكونغرس الأمريكي. غير ان الرؤساء الأمريكيين الذين تناوبوا على الرئاسة الامريكية منذ سن هذا القانون وهم بيل كلنتون جورج بوش وباراك أوباما، لجأوا الى البند الذي يخولهم بإرجاء تطبيق هذا القانون. ودأب الرؤساء الثلاثة السابقون على توقيع مرسوم رئاسي بإرجاء تطبيق هذا القانون كل ستة أشهر وذلك "لأسباب تتعلق بالأمن القومي الأمريكي".

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة