Advertise

 
الاثنين، 29 مايو 2017

حفتر يهاجم قطر ويستعد لمعركة الدفاع عن طرابلس

0 comments
 اتهم المشير خليفة حفتر، قائد الجيش الليبي المدعوم من مجلس النواب، قطر ودولاً أخرى لم يسمها بدعم الجماعات الإرهابية المرتبطة بتنظيم "القاعدة" في ليبيا.

وقال حفتر، مساء الأحد، إن الجيش يراقب جاليات من مختلف الجنسيات الموجودة في الساحة الليبية، والتي قال إنها دخلت الدولة بسبب عدم السيطرة على الحدود والتي "تم دعمها وجلبها عن طريق دول إقليمية ودول تدعم الإرهاب،" متهماً قطر ودول أخرى لم يسمها بتسليم مبالغ مالية إلى ما وصفها بمليشيات إرهابية تقاتل على أراضي ليبيا، حسبما نقلت وسائل إعلام ليبية مقربة منه، من بينها موقع "إيوان ليبيا".

كما منع حفتر منعاً باتاً امتلاك الأجانب داخل ليبيا للسلاح حتى وإن كانوا يدّعون مساعدة الشعب الليبي، موضحاً أن "أي أجنبي يحمل السلاح في ليبيا سيتم القبض عليه ومحاربته جماعياً أو فردياً."

وأعلن بدء استعدادات قواته لمعركة للدفاع عن طرابلس، إذ قال حفتر إن "ميليشيات الإسلام السياسي المؤدلجة فقدت السيطرة على العاصمة طرابلس وانحرفت عن المسار الوطني وبدأت بتدمير المؤسسات وممتلكات المواطنين واستخدام الأسلحة الثقيلة داخل العاصمة دون تقدير المسؤولية اتجاه سلامة وأمن المواطن والأسر والعائلات الآمنة."

وأصدر حفتر تعليمات لوحدات القوات المسلحة بالمنطقة الغربية "للاستعداد للدفاع عن طرابلس ومواجهة الإرهاب وطرده وتدمير قواعده ومساعدة القوة الوطنية التي تدافع عن أمن العاصمة،" مطالباً قيادات القوات المسلحة "إعلان حالة الاستنفار في جميع القطاعات والرئاسات والوحدات من أجل الاستعداد للمواجهة وحماية المواطن الضعيف الذي سيدفع الثمن."

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة