Advertise

 
الثلاثاء، 9 مايو 2017

تونس تعتذر للجزائر بعد وصف وزير البيئة لها بالشيوعية

0 comments
تحركت تونس اليوم لاحتواء الازمة بين البلدين على خلفية تصريحات مسيئة اطلقها وزير البيئة رياض المؤخر تجاه الجزائر مما استدعى الخارجية الجزائرية لاستدعاء سفير تونس امس، وفى هذا الاطار أجرى رئيس الحكومة التونسى يوسف الشاهد مكالمة هاتفية مع نظيره الجزائري عبد المالك سلال اكد خلالها أنّ العلاقات التاريخية التونسية الجزائرية متينة وصلبة ولا يمكن البتة تعكير صفوها''.

وحسب بيان عن رئاسة الحكومة، فقد ''شدّد الشاهد خلال المكالمة على حرص تونس من اجل مزيد دفع العلاقات المتميزة مع الجزائر الشقيقة، وتطوريها في مختلف المجالات بما يرتقي لتطلعات قيادتي البلدين والشعبين الشقيقين''.

وعقب مكالمة الشاهد بساعات قليلة قدم وزير الشؤون المحلية والبيئة التونسي رياض المؤخر، اعتذاراه للجزائر عقب تصريحاته الأخيرة في ملتقى روما.

وقال رياض المؤخر، حسبما ذكرته وكالة الأنباء التونسة: "لم اقصد منها بالمرة المس بدولتي الجزائر وليبيا الشقيقتين اللتين تربطهما بتونس علاقات أخوية تاريخية تتعدى شخصي وتهم شعوب هذه البلدان".

وأضاف وزير الشؤون المحلية والبيئة التونسي، أن هذه التصريحات غير مقصودة بصورة مباشرة او غير مباشرة الأشقاء، معبرا عن أسفه العميق واعتذارته في حق الجزائر وليبيا قيادة وشعبا.

تجدر الإشارة الى أن تصريحات نسبت الى المؤخر في ايطاليا حول الجزائر، أثارت ردود فعل مستنكرة لها في تونس والجزائر.
حيث قال أنه "يفضل القول بأن تونس تقع تحت إيطاليا على القول بأنها تقع بجانب الجزائر البلد الشيوعي وليبيا البلد الذي يكثر فيه الارهاب".

وقامت أمس الأحد، وزارة الشؤون الخارجية الجزائرية، أمس الأحد، باستدعاء سفير تونس لدى الجزائر، عبد المجيد الفرشيشي، لطلب توضيحات بخصوص هذه التصريحات.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة