Advertise

 
الجمعة، 5 مايو 2017

إيران تشكو السعودية للأمم المتحدة

0 comments
قال مندوب إيران الدائم لدى الأمم المتحدة غلام علي خوشرو، إن التصريحات الأخيرة لولي ولي العهد وزير الدفاع السعودي محمد بن سلمان، "تنطوي على تهديد سافر ضد إيران".

وقال المندوب الإيراني، في رسالة وجهها إلى الأمين العام للمنظمة الدولية ورئيس مجلس الأمن الدولي، احتجاجا على التصريحات التي أدلى بها محمد بن سلمان، الثلاثاء 2 أيار، ضد إيران والذي هدد فيها بنقل المعركة إلى داخل إيران، قال إن هذا "يمثل تهديدا سافرا ضد الجمهورية الإسلامية الإيرانية وانتهاكا للبند 4 من المادة 2 من ميثاق الأمم المتحدة".

وأضاف خوشرو في رسالته، أن تصريحات ولي ولي العهد السعودي، "لا تمثل تهديدا ضد إيران فحسب بل هي أيضا بمثابة القبول الصريح لضلوع النظام السعودي في الأعمال الإرهابية والمتسمة بالعنف في داخل إيران".

وتابع مندوب إيران الدائم لدى الأمم المتحدة، أن "منطقتنا والعالم تتكبد خسائر واضرارا فادحة على مدى العقود الاربعة الماضية بسبب الحساسية السعودية، التي هي في غير محلها تجاه إيران".

واتهم خوشرو السعودية بتأسيس "القاعدة" و"طالبان" في عقد التسعينيات وبمؤازرة واسناد عمليات الإرهاب وزعزعة الاستقرار في العراق منذ العام 2003 وتشكيل وتمويل وتسليح "داعش" و"جبهة النصرة".

ودعا مندوب إيران، المجتمع الدولي "لاتخاذ ما يلزم من إجراءات لإرغام السعودية على وقف دعمها السافر للإرهاب والتطرف في المنطقة وأنحاء العالم لاسيما وضع حد للعدوان السافر والواسع والمذابح وفرض المجاعة على الشعب اليمني".

وأكد خوشرو أن "الجمهورية الاسلامية الايرانية ليس لديها اي رغبة او مصلحة في تصعيد التوتر مع جيرانها ومازالت جاهزة للحوار والمواكبة لتعزيز الاستقرار في المنطقة ومكافحة العنف المتطرف المزعزع للامن والاستقرار ونبذ الكراهية الطائفية وتامل ان تلبي السعودية نداء العقلانية هذا".

وقد صرح ولي ولي العهد وزير الدفاع السعودي محمد بن سلمان، في مقابلة مع قناة "MBC" بداية الأسبوع الجاري، بأن بلاده تقف بحزم في وجه "نزعة إيران التوسعية"، وأن الرياض تعرف أنها هدف للنظام الإيراني، متوعدا بأن المعركة ستكون في إيران.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة