Advertise

 
الاثنين، 15 مايو 2017

عُقوبات جديدة على "حزب الله"... ووُفود لبنانيّة إلى واشنطن لتجنّبها!

0 comments

يَتوجّه وفد لبناني مصرفي إلى واشنطن هذا الأسبوع، بالتزامن مع لقاءات سيُجريها وفد نيابي لبناني مع عدد من أعضاء الكونغرس الأميركي خلال الأيّام القليلة المُقبلة أيضًا، في مُحاولة مُشتركة منهما - كل من موقعه، للإلتفاف على مسودة عُقوبات أميركيّة جديدة ضُدّ "حزب الله" ستشمل هذه المرّة مروحة أوسع من الشخصيّات والمؤسّسات والشركات، وستضيّق أكثر فأكثر على المصارف اللبنانيّة، الأمر الذي من شأن حُصوله أن يتسبّب بارتدادات إقتصاديّة وماليّة سلبيّة كبيرة على لبنان ككل.

ولا أمل كبير في أن تنجح الوفود اللبنانيّة إلى الولايات المتحدة الأميركيّة في تغيير مجرى العُقوبات الجديدة التي هي نتيجة طبيعيّة لزيادة تشدّد الإدارة الأميركيّة في عهد الرئيس دونالد ترامب، خاصة وأنّ السُلطة اللبنانية تتصرّف وكأنّها غير معنيّة بما يحصل ويُحضّر، ولم تتخذ حتى تاريخه أيّ إجراء عملاني للمُواجهة أو الإعتراض بشكل عمليّ وغير إعلامي. لكن في حال مُضيّ الكونغرس الأميركي في إصدار لائحة العقوبات المتشدّدة الجديدة، المطلوب العمل سريعًا على أكثر من محور، على فصل القطاعات الإقتصادية والمالية والمصرفيّة اللبنانيّة، بمختلف تلاوينها وميولها وتموضعاتها، عن الصراع الدائر في الشرق الأوسط، والذي يُشكّل "حزب الله" لاعبًا إقليميًا أساسيًا فيه، خاصة وأنّ "الحزب" يتميّز عن سواه بأنّه يحظى بالتمويل الخارجي من إيران بشكل يُخوّله الصمود بوجه أيّ عُقوبات أميركيّة أو دَوليّة. 

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة