Advertise

 
الاثنين، 29 مايو، 2017

هذه الدولة يفطرون ساعة و 3 دقائق ثم يتسحرون ليصوموا مجددًا!

0 comments
يبلغ عدد المسلمين في دولة فنلندا، التي تقع في شمال أوروبا، حوالي 100 ألف من السكان البالغ عددهم 5 مليون نسمة، أي أنهم يمثلون نسبة 2% فقط من عدد السكان.

ويمثل المسلمون في فنلندا أعراق مختلفة، فقد جاء المسلمون إلى فنلندا من دول إسلامية مختلفة فبعضهم جاء من العراق، وبعضهم جاء من الصومال، كما أن هناك أتراك وتايلانديون وألبان وأكراد، رغم أن الإسلام قد وصل إلى تلك البلاد في القرنين الثامن عشر والتاسع عشر على يد المسلمين التتار، إلا أن عدد المسلمين زاد مع تزايد عدد طالبي اللجوء مع بداية التسعينيات.

وفي عام 1925 تأسس أول مجمع إسلامي فنلندي بشكل رسمي، وكانت فنلندا بذلك أول دولة أوروبية غربية تعترف رسمياً بمجمع إسلامي، وذلك تأكيداً على مبدأ حرية العقيدة الذي تم تبنيه في عام 1922، واليوم المجمع يتبعه مساجد في هلسنكي وفي منطقة أخرى.

وتقع فنلندا في شمال أوروبا، أي في نصف الكرة الشمالي، ومن ثم فهي تتميز بطول النهار وقصر الليل في فصل الصيف، والعكس في فصل الشتاء، ففي فصل الصيف لا تغرب الشمس إلا لفترة قصيرة جدًا، فاليوم يكون أغلبه نهار، بينما قد يصل الظلام لأقل من ساعة.

وفي شهر رمضان خلال ذلك العام، يصوم المسلمون في فنلندا أكثر من 22 ساعة تقريبًا، ففي العاصمة هلسنكي، عدد ساعات الصيام تصل إلى 22 ساعة و13 دقيقة، وهي تعد من أقل ساعات الصيام في فنلندا، نظرًا لوجود العاصمة في الجنوب.

أما بالنسبة للمدن التي تقع ناحية الشمال، فإن ساعات الصيام تزداد فيها، ففي مدينة أولو، التي تعد أكبر المدن في شمال فنلندا، يصوم المسلمون 23 ساعة إلا 7 دقائق، أي أن فترة الإفطار تصل فقط إلى ساعة و7 دقائق، فيما تصل مدة الإفطار إلى أقل من ذلك في مدن أخرى في شمال البلاد.

وهناك من يتغلب على طول عدد ساعات الصيام في تلك البلاد، من خلال إتباع الفتوى التي تتيح الصيام وفقًا لمواقيت أقرب بلد إسلامي، في حالة تعدي الصيام أكثر من 18 ساعة.

ولا تبدو مظاهر رمضان واضحة في فنلندا بشكل كبير، نظرًا لقلة عدد المسلمين، وتوزيعهم على مدن مختلفة في أنحاء البلاد، ما يجعل تمركزهم أقل، فيما يحرص المسلمون على إعداد وجبة الإفطار وفقًا لتقاليدهم وعاداتهم في بلادهم الأصلية.

وقد شاركت إحدى العائلات المسلمة، التي تعيش في شمال فنلندا، تجربتها مع الصيام طوال اليوم لمدة 23 ساعة تقريبًا، والإفطار فقط لمدة ساعة، وهي فترة الليل.

ويقول محمد وهو أحد أفراد الأسرة، إن الصيام يبدأ في الساعة الواحدة و16 دقيقة، ويكون الإفطار في الساعة 11 و37 دقيقة، وإن أقاربه وأصدقائه الذين يعيشون في بنجلاديش لا يصدقون هذا الأمر، فالصيام يستمر طوال اليوم تقريبًا.

وتابع أنهم عندما يسمعون منه أنه يصوم  23 ساعة تقريبًا خلال رمضان، يتعجبون من قدرته على القيام بذلك الأمر رغم صعوبته.
ويقول إن هناك بعض المسلمين الذين يعيشون هنا وفي بعض الدول التي لها ظروف مشابهة، يفضلون إتباع مواقيت أقرب بلد إسلامي مثل تركيا.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة