Advertise

 
الخميس، 6 أبريل، 2017

"القوة المشتركة" تنتشر في عين الحلوة الجمعة.

0 comments
قررت "القوة المشتركة" الفلسطينية الانتشار في مخيم عين الحلوة، عصر غد الجمعة، بعدما أعطت "القيادة السياسية" للقوى والفصائل الفلسطينية في منطقة صيدا، "الضوء الاخضر" لها، فيما وضع عناصرها في حالة تأهب لتنفيذ المهمة الموكلة اليهم في حفظ الأمن والاستقرار ومنع التوتير والاقتتال.

أوضحت مصادر فلسطينية، ان قرار الانتشار تبلغه قائد "القوة المشتركة" في مخيم عين الحلوة العقيد بسام السعد، خلال زيارة وفد من "القيادة السياسية" الى مدرسة "الكفاح" سابقا، حيث اطلعت على كافة الاتسعدادات، قبل ان تحدد "ساعة الصفر" للانتشار الساعة الخامسة من عصر يوم الجمعة، وستتموضع في ثلاث مراكز، مكتب "الصاعقة" عند مفرق "سوق الخضار" في الشارع الفوقاني، مركز "البراق" عند مفرق بستان "القدس"، ومدرسة "الكفاح" سابقا في الشارع التحتاني التي ستكون المقر الرئيسي لها، بعد نجاح الجهود السياسية في تذليل عقبات كانت تحول دون الانتشار لجهة بعض "الاعتراضات" او تأمين المعدات اللازمة لنجاح المهمة الموكلة اليها.

وقبيل الانتشار بساعات، التقى العقيد السعد ونائبه صالح الغوطاني بضباط وعناصر القوة، واعطوا التوجيهات اللازمة لكيفية الانتشار والتموضع، وقال السعد ان العد العكسي للانتشار قد بدأ، بعدما انجزت "القوة" كافة استعداداتها الادارية واللوجستية، لحفظ الامن والاستقرار، وان شاء الله سنكون عند حسن ظن وثقة ابناء المخيم بنا وغطاؤنا السياسي القيادة السياسية في منطقة صيدا.

بالمقابل، دعت القيادة السياسية في منطقة صيدا ابناء المخيم الى التعاون ودعم "القوة المشتركة" والجهود التي تبذل من اجل تثبيت الاستقرار في المخيم، بعدما وصل التوتير الى مرحلة حساسة ودقيقة تستهدف قضية اللاجئين الفلسطينيين في لبنان، قائلة "يا اهلنا في هذا المخيم الصابر الصامد، ان "القوة المشتركة" منكم ولكم، وليس لها الا مهمة حفظ الامن والامان لاهلنا ولشعبنا، يكفينا خوفا ورعبا واراقة دماء وتعطيلا لكل مناحي الحياة، آملين من الجميع التعاون مع القوة المشتركة لما فيه أمن وأمان اهلنا وفي الوقت ذاته من غير المسموح العبث بالارواح والارزاق.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة