Advertise

 
الأحد، 9 أبريل، 2017

الداخلية المصرية: تفجير الكنيسة المرقسية تم بحزام ناسف أثناء تواجد تواضروس

0 comments
 أعلنت وزارة الداخلية المصرية أن "تفجير الكنيسة المرقسية في الاسكندرية تم بحزام ناسف أثناء تواجد بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، البابا تواضروس الثاني".

وكان البابا تواضروس الثاني، ترأس قداس أحد الشعنينة، بالكنيسة المرقسية في الإسكندرية، بحضور عدد كبير من الأساقفة والآباء والكهنة وشعب الكنيسة.

وكان وزير الصحة المصري أحمد عماد قد أعلن أن "حادث تفجير الكنيسة المرقسية بالاسكندرية اسفر عن مقتل 16 شخصا وإصابة 40 حتى الان".

ويذكر أن انفجارا استهدف كنيسة مار جرجس أدى الى سقوط 30 قتيلا وحوالي 70 جريحا على الأقل، كما استهدف انفجارا آخرا مركزا لتدريب الشرطة في طنطا شمال العاصمة المصرية القاهرة، مما أدى الى مقتل عنصر في الشرطة.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة