Advertise

 
الأحد، 12 مارس 2017

وزير المالية السعودي: الخمس سنوات المقبلة صعبة على المملكة وعائدات النفط لم تعد كافية لرواتب الموظفين

0 comments
 قال وزير المالية السعودي محمد الجدعان، إن النفط السعودي لا يكفي لدفع رواتب الموظفين التي تكلف الدولة 480 مليار ريال سنويًا، بينما كان عائد النفط في هذا العام نحو 329 مليار ريال.

وأضاف الجدعان في تسجيل صوتي مسرب، أن الإيرادات الأخرى  بجانب النفط تقدر بـ200 مليار ريال، وهو ما يعني أن مجموع الإيرادات الحكومية لهذا العام سيكون 530 مليار ريال، مشيرًا إلى أن هذا العائد كافي للرواتب، ولكن غير كافي لعمليات الصيانة والتشغيل التي تكلف الحكومة 200 مليار سنويًا.

وتابع أن مجموع تكاليف الصيانة والرواتب يكلف المملكة نحو 700 مليار سنويًا، من دون أن تصرف الدولة شيئًا على المشروعات، مؤكدًا أنه "للأسف لا يوجد خيار آخر إلا التغيير من هذا السلوك، قرارات رفع الدعم وبعض الرسوم ستكون مؤلمة جدًا، ولكن عدم إقرارها  قد يعني أننا سنواجه ألم أشد بكثير بعد 5 أو 6 سنوات"

وأكمل وزير المالية السعودي حديثه:" أن الخمس سنوات المقبلة ستكون صعبة على الجميع، سواء على المواطن أو المؤسسات والشركات وعلى الوافدين"، مؤكدًا أن الرسوم التي ستحصلها الحكومة بعد رفع الدعم لأكثر من 300 مليار ريال.

وأوضح أن عائد الـ300 مليار ليس دخلًا إضافيًا للدولة، ولكنه جاء من داخل الاقتصاد، وبالتالي أن هذا المبلغ سيؤخذ من المواطنين أو الشركات أو الوافدين، ولا بد لكل هذه الأطراف تحمل هذه الفاتورة، مشيرًا إلى أن هناك برنامج حكومي لتخفيف الألم على الطبقات الأدنى بقيمة 70 مليار ريال دعم لهم، حتى وإن نجح هذا البرنامج في تخفيف الألم على الشرائح الأدنى إلا أن غالبية المجتمع سيتأثرون سلبًا".

وأكد أن الآثار الاقتصادية ستكون عميقة جدًا، بحيث متوقع أن يكون هناك تباطؤ حاد في النمو الاقتصادي، بالإضافة إلى أن هناك شركات ستغلق أبوابها خاصة بعد فرض رسوم على العمالة،  ومعدل مستوى المعيشة للمواطن سينخفض على الأقل بنسبة 30% في الأربع أو الخمس سنوات المقبلة، وهو ما سيضر القطاع الخاص.

وقال :" اعتقد أن أعداد كبيرة من الوافدين ستغادر، ربما مليونين أو ثلاثة ملاييين خلال الخمس سنوات المقبلة"، مؤكدًا "أن الخريجين الجديد سيجدون صعوبة كبيرة في إيجاد الوظائف، بسبب  الضرر الأكبر الذي سيلحق بعدد الوظائف التي ستُخلق في الاقتصاد".

وأشار وزير المالية السعودي، إلى أن السلوك الاقتصادي يجب أن يتغير وسيتغير في المرحلة المقبلة، مطالبًا المواطنين بشراء القدر الكافي من السلع، "إذا أردت أن تشتري سيارة، فأرخص شيء ممكن يؤدي المهمة، أردت شقة أصغر شيء يكفيك، لأن فاتورة الكهرباء ستهد ظهر أي أحد، وإذا كانت البيت صغير أو الشقة صغيرة فلا تضطر تجيب شغالة، السفر ممنوع ولا تضغطوا على أنفسكم".

ووجه كلامه للمواطنين: "ابتداء من هذا الشهر وفر على الأقل 30% من دخلك، اضغط على نفسك إلى أن تصل لهذه النقطة، إن كنت تعمل في القطاع الخاص لا تفكر في ترك الوظيفة، ضاعف من جهدك حتى لا تخسرها، واذا كنت عاطل وتعيش مع أبوك، اعمل في أي وظيفة ولو بـ3000 ريال على الأقل حتى تخفف عليه الأعباء المالية".

وتابع:" إذا كنت صاحب عمل لا تتوسع الآن، وقِس تكاليفك مرة أخرى، افترض مبدأيًا أن مبيعاتك ستنخفض على الأقل بنسبة 40%، وتكاليفك سترتفع 30%، وعلى هذا الأساس تقدر تحسب التوسع أو غيره".

وأوضح أن "تكلفة العمل الأجنبي ستصل إلى حوالي 10 آلاف ريال سنويا في عام 2020، فلا بد أن تأخذه في الاعتبار وتدخله في دراستك وخططك المستقبلية".

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة