Advertise

 
الاثنين، 20 مارس، 2017

العو الصهيوني بصدد ضم منطقة بحرية تحت سيادة لبنان

0 comments
تعتزم دولة الاحتلال الصهيوني فرض سيادتها على مناطق بحرية تقع قبالة الحدود الفلسطينية – اللبنانية ويقع قسم منها قبالة الساحل اللبناني  واستخراج موارد طبيعية منها بينها الغاز.

وذكرت صحيفة 'يديعوت أحرونوت' اليوم، الاثنين، أن وزير الطاقة الصهيوني، يوفال شطاينيتس، ووزير حماية البيئة، زئيف إلكين، سيطرحان على جدول أعمال الحكومة الصهيونية والكنيست قريبا اقتراحا للمصادقة ترسيم الحدود البحرية – الاقتصادية على أن يشمل 'منطقة يوجد خلاف حولها مع لبنان'.

وأضافت الصحيفة أنه 'يفترض بقانون المناطق البحرية أن يفرض سيادة وقوانين الكيان الصهيوني لغرض التنقيب عن موارد طبيعية واستخراجها'، علما أن القانون الدولي ينص على تقاسم المناطق بين الدول المشاطئة للحوض البحري نفسه بالاتفاق وبالاستناد إلى نقطة وسطية بين الدولتين.

ويوجد خلاف قديم بين لبنان والكيان الصهيوني حول الخط الحدودي البحري والسيادة على مثلث بحري بمساحة 800 كيلومتر مربع تقريبا، ويؤكد لبنان أنه يمتلك حق التنقيب عن موارد طبيعية فيه. وتزعم دولة الاحتلال أن لبنان 'خرقت الستاتيكو'، أي الوضع القائم، بنشرها عطاء للتنقيب عن موارد طبيعية في المنطقة التي سعى العدو إلى ضمها إليها.

وفي إطار ترسيم الحدود البحرية مع لبنان، التي بلورها شطاينيتس وإلكين تقرر أن تتنازل وزارة حماية البيئة الصهيوني لوزارة الطاقة على صلاحيات المراقبة في هذه المنطقة البحرية، ما يؤكد أن أطماع العدو تتركز على الموارد الطبيعية.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة