Advertise

 
الخميس، 30 مارس، 2017

رئيس وزراء تركيا يقول إن بلاده أنهت عمليتها العسكرية في سوريا

0 comments
 قال رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم يوم الأربعاء إن بلاده أنهت عملية "درع الفرات" العسكرية التي بدأتها في سوريا في أغسطس آب الماضي لكنه أشار إلى أنه قد تكون هناك حملات مقبلة عبر الحدود.

وأرسلت تركيا قوات ودبابات وطائرات حربية لمساعدة جماعات المعارضة المسلحة المنضوية تحت لواء الجيش السوري الحر لطرد مقاتلي تنظيم الجاهلية (داعش) بعيدا عن حدودها ووقف تقدم مقاتلي فصيل تركي مسلح.

وقال يلدريم في مقابلة مع تلفزيون (إن.تي.في) "عملية درع الفرات كانت ناجحة وانتهت. أي عملية تليها سيكون لها اسم مختلف."

واستولت تركيا في إطار درع الفرات على بلدة جرابلس الحدودية على نهر الفرات وتمكنت من طرد مقاتلي تنظيم الجاهلية (داعش)   من قطاع من الحدود يمتد لنحو 100 كيلومتر ثم تحركت جنوبا إلى الباب، وهي معقل  تنظيم الجاهلية (داعش) ، حيث قال يلدريم إن "كل شيء تحت السيطرة".

ولا تزال القوات التركية متمركزة في المناطق المؤمنة وعلى طول الحدود. ولم تكشف تركيا عن عدد قواتها المشاركة في درع الفرات.

ومن أهداف العملية منع وحدات حماية الشعب الكردية من عبور الفرات في اتجاه الغرب ومنعها من ربط ثلاث مناطق ذات أغلبية كردية تسيطر عليها في شمال سوريا.

وتخشى تركيا من أن يقيم أكراد سوريا منطقة حكم ذاتي مماثلة لإقليم كردستان شبه المستقل في شمال العراق، وهو تحرك ربما يشجع الأقلية الكردية الكبيرة في تركيا على محاولة إقامة منطقة مماثلة داخل حدودها.

وتعتبر أنقرة وحدات حماية الشعب الكردية امتدادا لحزب العمال الكردستاني الذي يخوض تمردا في جنوب شرق تركيا منذ 1984 وتعتبره جماعة إرهابية

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة