Advertise

 
الأربعاء، 29 مارس، 2017

السودان يدخل المعركة ضد "جيش الرب"

0 comments
 وصل ممثل لوزير الدفاع السوداني إلى العاصمة الإثيوبية أديس أبابا،  للمشاركة لأول مرة في اجتماعات وزارية للتنسيق بهدف القضاء على جيش الرب الأوغندي.

 ونقل موقع "سودان تربيون"، عن بيان للجيش السوداني أن الفريق أول ركن عماد الدين مصطفى عدوي، رئيس الأركان المشتركة، غادر الخرطوم متوجها إلى العاصمة الإثيوبية ممثلا لوزير الدفاع في الاجتماع الوزاري السادس للآلية الأفريقية التنسيقية المشتركة للقضاء على جيش الرب.

وأوضح البيان السوداني أن هذا الاجتماع، الذي يتواصل يومي الأربعاء والخميس بحضور عدد من وزراء الدفاع في دول المنطقة، يهدف إلى إقرار مبادرة التعاون الإقليمية للقضاء على جيش الرب.

وكانت الحكومة السودانية رفضت العام الماضي المشاركة في الاجتماع الوزاري الخامس لآلية التنسيق المشترك لمبادرة التعاون الإقليمي من أجل القضاء على جيش الرب في أديس أبابا، وذلك لعدم وجود هؤلاء المتمردين الأوغنديين على أراضيها بعد انفصال جنوب السودان.

وتأتي مشاركة وزارة الدفاع السودانية في الاجتماع الحالي، بحسب المصدر، عقب اعتماد مكافحة جيش الرب ضمن مسارات الحوار مع الولايات المتحدة الأميركية لرفع العقوبات كليا عن السودان بعد رفعها جزئيا في يناير المنصرم.

إضافة إلى أن العلاقات الثنائية بين الخرطوم وكمبالا شهدت انفراجا لافتا في الفترة الأخيرة بعد سنوات من التوتر أعقبت تبادل الاتهامات بين السودان وأوغندا بدعم وإيواء متمردي البلدين.

وبدأت لجنة خاصة من الاتحاد الأفريقي لتقصي أنشطة جيش الرب أعمالها بالخرطوم في سبتمبر 2015، بعد تقارير عن تحركات للمليشيا بين حدود دارفور وإفريقيا الوسطى والكنغو بعد أن تعرضت لضغوط عسكرية في جنوب السودان.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة