Advertise

 
السبت، 4 فبراير، 2017

هلالنا يواصل دعمه للسوريين النازحين والفلسطينيين اللآجئين

0 comments



تستمر فصول مسلسل معاناة وعذاب العائلات السورية النازحة والفلسطينية اللاجئة في شتى المجالات والإتجاهات والميادين، نتيجة الظروف المأساوية للمساكن والأماكن التي لجأوا اليها في المخيمات وبقية المناطق اللبنانية، وما تسببه الأوضاع الصعبة التي يعيشونها من جراء إفتقارهم للحاجات المعيشية والمساعدات التي قد تخفف عنهم آلامهم وأوجاعهم، بعدما هجروا قسرا من ديارهم هرباً من آلة الموت، بحثاً عن الأمان، وحفاظاً على حياتهم وأرواح أطفالهم، فيما ترتفع صرخات معاناتهم وشكواهم من عدم توفر الإمكانات المادية بحوذتهم ولقرار حق العمل والظروف المحيطة بهم، والنقص في المواد الأساسية وغياب الإغاثة الدولية لهم وبدأ هذا الوضع ينذر بعواقب وخيمة على المستوى الانساني، وقد بات لسان حال اللاجئين الفلسطينيين والنازحين السوريين الذين تحولوا الى لقمة سائغة بسبب نكبات الدهر وغدر الزمن لهم.

وتشهد تلك الأوضاع تفاقماً، وزادت من مأساويتها مواقف "الانروا" واحوال الطقس السيء التي حملت معها البرد والصقيع، وامام غياب دعم الدولة والمجتمع الدولي، وامام تعاظم الوضع المأساوي تحركت مؤسسة "بيس" وعملت على مضاعفت تقديم حرامات وبعض اللوازم وفق لوائح مقدمة من جمعية الهلال الاخضر اللبناني (القطاع الإجتماعي والصحي للمرابطون) لبلسمت جراحهم ولتخفيف من وطأة عذابهم.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة