Advertise

 
الجمعة، 24 فبراير، 2017

190 مليون دولار لتعزيز الوجود الصهيوني بالقدس

0 comments


خصصت حكومة الإحتلال، الخميس 23 فبراير/شباط ، 190 مليون دولار لإقامة مشاريع في القدس الشرقية، وذلك لتعزيز الوجود الصهيوني  في المدينة المحتلة.

وتهدف المشاريع أيضا الى تطوير السياحة في المدينة ، حتى تكون مكانًا ملائما لاستقبال آلاف السياح من مختلف دول العالم.

من جانب أخر قال من يسمى وزير شؤون القدس زئيف ألكين: " إن هذه المشاريع هدفها العمل على أن تبقى القدس عاصمة لإسرائيل"

واعتبر ألكين أن تلك الميزانية "ستنقل القدس خطوة جديدة إلى الأمام بتعزيز وضعها الاقتصادي والقومي"، حسب تعبيره

وفي السياق ذاته أقرت البلدية العدو في القدس بناء أكثر من 800 وحدة سكنية جديدة خلال الشهرين الماضيين.

فيما تمارس حكومة الاحتلال الصهيوني سياسة الكيل بمكيالين، إذ تتعمد الإحجام عن إصدار رخص بناء للفلسطينيين لغرض الحد من أعدادهم، مقابل منحها بكرم للمستوطنين.

يذكر أن الكيان ومنذ احتلاله للقدس الشرقية عام 1967، عمل على توسيع الإستيطان في الأحياء العربية للمدينة وذلك من خلال ، التضيق على سكانها العرب وترحيل بعضهم عنها بشكل قسري، من أجل تهويد المدينة و نزع الطابع العربي الإسلامي عنها.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة