Advertise

 
الأحد، 15 يناير، 2017

ليبيا تغرق في الظلام!

0 comments


تعرض غرب ليبيا في وقت متأخر من يوم السبت 14 يناير/كانون الثاني، لانقطاع التيار الكهربائي، فضلا عن انقطاعه في وقت سابق عن الجنوب وحتى العاصمة وبعض المدن الرئيسية الأخرى.

وقالت الشركة العامة للكهرباء في بيان إن انقطاع الكهرباء امتد من حدود ليبيا الغربية مع تونس إلى مدينة أجدابيا على بعد نحو 900 كيلومتر إلى الشرق. وأضافت أن شبكة الكهرباء انهارت بسبب رفض عدد من المدن في غرب ليبيا شروط تقاسم التيار الكهربائي.

ولم تذكر الشركة إغلاق خط أنابيب الغاز في الزاوية منذ نحو أسبوع، لكنها حذرت في وقت سابق من أن هذا الإغلاق قد يؤدي إلى انقطاع التيار الكهربائي، إذ نفد وقود الديزل الذي يغذي مؤقتا محطة كهرباء الغرب.

ودفع استمرار انقطاع الكهرباء في طرابلس بعض السكان للجوء إلى الفحم خلال فصل الشتاء. وانقطعت أيضا إمدادات المياه عن العاصمة لعدة أيام.

وهذا أول انقطاع للكهرباء في الذاكرة الحديثة في المنطقة الغربية بأسرها التي يعيش بها أغلب سكان ليبيا البالغ عددهم 6.3 مليون نسمة.

وتعرضت طرابلس ومدن أخرى في الغرب والجنوب لانقطاع متكرر للكهرباء ولفترات طويلة منذ أشهر، ويعاني الجنوب من انقطاع عام للكهرباء منذ 4 أيام على الأقل.

وفي السابق أرجع مسؤولون أسباب انقطاع الكهرباء إلى مشكلات فنية وأضرار بفعل الصراع العسكري والتخريب وتحويل الجماعات المسلحة تيار الكهرباء لأحيائهم.

وساهم انقطاع الكهرباء في زيادة هشاشة حكومة الوفاق الوطني المدعومة من الأمم المتحدة والتي وصلت إلى طرابلس في مارس/ آذار الماضي، لكنها أخفقت في توحيد الفصائل المتناحرة أو وقف تدهور مستويات المعيشة.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة