Advertise

 
الثلاثاء، 3 يناير، 2017

منشقون يعملون بحكومة تركيا مستعدون لتنفيذ عمليات لداعش

0 comments
 أشارت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية في مقال بعنوان "لماذا يجب اعتبار هجوم اسطنبول بمثابة إعلان حرب من تنظيم داعش" إلى ان "هناك شبكة من المنشقين العاملين في الحكومة التركية أصبحوا على اهبة الاستعداد لتنفيذ عمليات وسط تجاهل من حكومة الرئيس التركي رجب طيب إردوغان"، موضحا ان "الجيش التركي يقوم بالفعل بعمليات عسكرية ضد تنظيم الجاهلية ( داعش) داخل سوريا ويتكبد خسائر كبيرة أحدث هذه الخسائر هو فقدان 16 جنديا من الجيش التركي في عملية عسكرية قرب مدينة الباب".

وأوضحت ان "الصراع الدموي بين الفريقين على جانبي الحدود التركية السورية صعد إلى قمة الأحداث الجارية مرة اخرى بعد الغارات التي شنتها المقاتلات التركية في سوريا وهو الأمر الذي يأتي ضمن تصعيد من الجانبين حيث يتدفق عشرات المقاتلين التابعين للتنظيم إلى الجانب التركي من الحدود كما تم ضبط شحنات من الأسلحة قبل إدخالها إلى الأراضي التركية".

وأضافت "إن منشقين عن تنظيم الداهلية ( داعش) قد اخبروا الصحيفة أن قيادة التنظيم تدافع عن مدينة الموصل بكل شراسة كونها عاصمة الأمر الواقع للتنظيم مع مدينة الرقة في سوريا وأن القيادة العامة للتنظيم توجه المقاتلين إلى تنفيذ أكبر عدد ممكن من التفجيرات والهجمات في الخارج".

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة