Advertise

 
الأربعاء، 21 ديسمبر 2016

إيران تواصل عرقلة إجلاء المدنيين المتبقين من شرق حلب

0 comments
واصل إيران عرقلتها لاتفاق إجلاء مدنيي شرق حلب، إلى الريف الغربي للمحافظة، وإلى محافظة إدلب، حيث ما يزال آلاف يرزحون في الشوارع انتظاراً للفرج.

ونقل مسؤول التفاوض عن طرف الثوار الفاروق أحرار أن عراقيل إيرانية تتسبب في تعثر عملية إخراج من تبقى من شرق حلب إلى الريف الغربي.

من جهته قال عضو مجلس المحافظة أحمد ديري، إن القوات الروسية وقوات الأسد والميلشيات الداعمة لها تستمر بالضغط على المعارضة وتعرقل وقف إطلاق النار.

وأضاف ديري في لقاء سابق مع الجزيرة أن هذه القوات تسعى من خلال ذلك إلى كسب الوقت والمساومة على السلاح، وفق تعبيره.

ولم تصدر حتى الآن أرقام دقيقة عن عدد الخارجين من المدينة، او المتبقين فيها حتى الآن، لكن مصادر ميدانية أكدت لـ أورينت نت أن من تبقى في حلب يبلغون آلافاً.

وكان مجلس المحافظة قال إن 1052 عائلة وصلت إلى الريف الغربي، في حين وصلت 552 عائلة إلى الريف الشمالي.

وما تزال نحو مئة حافلة تستعد لتقل الدفعة الأخيرة من المدنيين لإخلاء شرق المدينة بحضور الهلال الأحمر السوري، وفرق التفاوض.

يشار إلى أن مئات من السيارات ما تزال عالقة عند عقدة "الرقة" في منطة الراموسة ولم تتمكن حتى الآن من الخروج حيث تنتظر موافقة الميلشيات الإيرانية التي تسيطر على الحواجز هناك، في حين تقف ثماني حافلات تقف عند أطراف مدينة حلب وتستعد لدخول منطقة جبرين الخاضعة للنظام، وهي تحمل خمسمئة شخص قدموا من منطقتي كفريا والفوعة بريف إدلب.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة