Advertise

 
الأحد، 11 ديسمبر، 2016

زفاف عريس عبر الإنترنت بعد منع العدو الصهيوني والديه من الحضور والمشاركة في فرحه

0 comments
أفسد الاحتلال فرحة عائلة نصر الله من مخيم البريج وسط قطاع غزة بعد ان قام بمنع والدي العريس المقيمين في المملكة السعودية من حضور حفل زفاف نجلهما
أسرة نصرالله عملت كل ما بوسعها من أجل حضور والدي العريس من الأردن عبر معبر بيت حانون ايرز ولكن بدون جدوى بسبب اصرار قوات الاحتلال على رفضها منح تصريح زيارة لوالدة العريس وبالمقابل مواففتها على منحه لزوجها والذي رفض الحضور تضامنا مع زوجته واللذين تابعا حفل نجلهما العريس عبر البت المباشر على صفحات الفيس بوك
عائلة نصرالله كانت حتى اخر لحظة وهي تترقب وتنتظر على أحر من الجمر سماح قوات الاحتلال لأولادها بالحضور والمشاركة في فرح نجلهم ولكن خاب أملهم بعد إبلاغها برفض السماح لهما بالمجيء
لم يكن أمام عائلة نصرالله وكما يقول والد العروس المستشار المحامي حسن نصرالله إلا إتمام الفرح خاصة بعد تحديد التاريخ والمكان ودعوة الضيوف وتجهيز مستلزمات الفرح
ويضيف عم العريس انه قدم تصريح عبر وزارة الشؤون المدنية لشقيقه صلاح وزوجته المقيمين منذ عشرات السنين في السعودية للجانب الصهيوني من أجل السماح والموافقة على حضورهما والمشاركة في فرحة العروسين
ويتابع نصرالله قائلا :أننا توسمنا خيرا عندما أبلغنا أن هناك موافقة من قبل الصهاينة على حضور أخي وزوجته وغمرتنا السعادة والفرحة وعملنا استعداداتنا لاستقبالهما ولكن كما يقول المثل "أجت الحزينة تفرح فلم تجد لها مكانا "مشيرا إلى أنه في آخر لحظة أعطت قوات الاحتلال موافقتها على حضور والد العريس ورفض الموافقة على زوجته
ويسترسل قائلا:أن الأسرة قررت واجبرت على إقامة الحفل بغيابهما لأنه لا مفر من ذلك بحكم أن العريس مضى على خطبته أكثر من عام ويجب أن يتزوج
وقال عملنا كل جهدنا على إتمام فرحته و تعويضه كأننا والديه من خلال الرقص والغناء و بالمشاركة في الفرح ورسم الابتسامة على شفتيه
العريس الذي تخرج حديثا من إحدى الجامعات الفلسطينية بغزة ويسكن عند جدته كان على أمل أن يحض والديه ويقبل رأسهما ولكن الاحتلال حرمه من ذلك يقول العريس انه شعر بالحزن لعدم حضور والديه ولكنه في نفس الوقت كان متوقعا ذلك لأن الاحتلال ليس غريبا عليه القيام بهذا الإجراء فهو يمنع مرضى على وشك الموت من التوجه للعلاج في الخارج
وأضاف أن أعمامه وعائلته و جيرانه وأصدقائه لم يقصروا خاصة عمه المستشار حسن في فرحه وسعادته مقدما لهم الشكر على ذلك
وكان العريس قد عانى مسبقا من إغلاق معبر رفح ومحاولته السفر من أجل تجديد إقامته في السعودية ولولا دور السفارة السعودية والفلسطينية لما تمكن من السفر
التقدم التكنلوجي في وسائل الاتصال ساعد الوالدين على متابعة عرس نجلهما عبر الفيس بوك مباشر وهذا خفف عنهما حزنهما
والجدير ذكره ان قوات الاحتلال ومنذ عدة سنوات لا تسمح لأهالي قطاع غزة المغتربين من العودة عبر الجسر إلى ذويهم في القطاع من خلال معبر بيت حانون الا في حالات عديدة

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة