Advertise

 
الجمعة، 25 نوفمبر، 2016

"داعش" يتبنى المسؤولية عن الهجوم على نقطة تفتيش للجيش المصري في العريش بسيناء

0 comments
 أعلن تنظيم الجاهلية  "داعش" يوم الجمعة مسؤوليته عن هجوم على نقطة تفتيش عسكرية في محافظة شمال سيناء المصرية أدى إلى مقتل 12 جنديا وإصابة 12 آخرين.

وقال التنظيم في بيان نشر على الإنترنت إن مقاتليه استولوا على أسلحة خلال الهجوم الذي وقع مساء الخميس ودمروا مدرعتين.

وكان 12 جنديا من الجيش المصري استشهدوا مساء الخميس 24 نوفمبر/تشرين الثاني عقب هجوم عناصر إرهابية على نقطة أمنية بمحافظة شمال سيناء التي ينشط فيها متشددون موالون لتنظيم داعش.

وبحسب بيان للجيش المصري نشر على صفحة متحدثها العسكري الرسمية في فيسبوك، "المهاجمون استخدموا عربات دفع رباعي مفخخة ومحملة بكميات كبيرة من المتفجرات"..." واشتبكت القوات مع المهاجمين وقتلت ثلاثة منهم وأصابت عددا آخر....الضحايا الثمانية سقطوا جراء انفجار عربة مفخخة خلال الاشتباكات بالإضافة إلى انفجار عبوة ناسفة في إحدى المركبات".

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة