Advertise

 
الأحد، 13 نوفمبر، 2016

دريان يتابع جولته العكارية: لن نكون إلا مع مشروع الدولة القوية العادلة

0 comments
 تابع مفتي الجمهورية الشيخ عبداللطيف دريان جولته العكارية، فزار دارة النائب السابق وجيه البعريني في وادي الريحان في حضور فاعليات سياسية واجتماعية.

وألقى البعريني كلمة رحب فيها بدريان، وأكد ان "عكار وبيروت حال واحد"، ونوه بدور المفتي ودار الإفتاء "التي هي دار كل لبنان".

المحطة التالية كانت في بلدة برقايل حيث وضع الحجر الاساس للمشروع الوقفي الثاني ومبنى ثانوية الصبيان التي تقيمه دائرة اوقاف عكار في حضور النائب رياض رحال والنواب السابقين طلال المرعبي ووجيه البعريني ومصطفى هاشم والمفتي زيد زكريا ومنسقي تيار المستقبل ومشايخ وفاعليات.

بعد كلمة للشيخ الدكتور محمد الحسن، ألقى رئيس بلدية برقايل عبدالحميد الحسن كلمة رحب فيها بدريان، شارحا معاناة أبناء عكار، مطالبا بإنصاف المنطقة، آملا "بنقل رسالة شكر لكل من الرئيس سعد الحريري والرئيس ميشال عون".

وألقى رئيس دائرة أوقاف عكار الشيخ مالك جديدة كلمة أكد فيها ان "حضور سماحة المفتي في عكار هو حضور مقدر اكبر تقدير ورعايته لهذا المشروع الحيوي في قلب برقايل في عكار التي قدمت اغلى التضحيات وهي كانت ولا تزال خزان الجيش اللبناني وبيرق من بيارق الوسطية والاعتدال والعيش المشترك".


وألقى دريان كلمة قال فيها: "آليت على نفسي منذ أن تسلمت منصب الافتاء وزارتني وفود من عكار، أن عهدي سيكون عهد تحرير الأراضي الوقفية من وضع اليد عليها، وأن تكون الاستثمارات الوقفية من اجل التنمية في عكار وتعزيز الموارد الوقفية فيها".


أضاف: "نحن لن نكون إلا مع مشروع الدولة القوية العادلة والقادرة دولة القانون والمساواة، ومع بدء هذا العهد الجديد سأنقل بكل أمانة وصدق تحياتكم الى دولة الرئيس سعد الحريري ونتمنى له التوفيق، ونحن معه لتشكيل حكومة جديدة جامعة للنهوض بلبنان مما يعانيه من ازمات. بتعاون الجميع ستنطلق مسيرة الدولة ونتمنى ان تبدأ هذه المسيرة من قلب عكار الحبيبة، ولن يكون هناك حرمان في عكار التي تستحق منا الكثير وهي في صلب خريطة لبنان".

وختم: "نحن مع الإنماء المتوازن ولكن مع إنماء المناطق المحرومة أولا، وعكار في مقدمتها".

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة