Advertise

 
الخميس، 17 نوفمبر، 2016

عسكريون أتراك بقاعدة للناتو يطلبون اللجوء في ألمانيا

0 comments
تقدم عدد من العسكريين الأتراك العاملين في قاعدة لحلف شمال الأطلسي بجنوب غرب ألمانيا بطلبات لجوء إلى السلطات الألمانية.

وذكرت وكالة الأنباء الألمانية (د ب أ) اليوم الخميس 17 نوفمبر/تشرين الثاني، أن العسكريين الأتراك كانوا في القيادة الجوية التابعة للناتو في رامشتاين.

ونقلت الوكالة عن بول يونكر، وهو مسؤول محلي في مدينة كايزرسلاوترن، جنوب غرب البلاد، قوله إن "عائلات الجنود الأتراك تقدموا أيضاً بطلبات لجوء"، رافضا الإفصاح عن عدد الأفراد الذين تقدموا بطلبات اللجوء.

وكانت السلطات التركية اعتقلت الآلاف من المدنيين والعسكريين ممن تشتبه بعلاقتهم بمحاولة الانقلاب العسكري الفاشلة التي وقعت في منتصف تموز/يوليو الماضي، من بينهم قيادات في الجيش التركي.

وشهد مستوى العلاقات التركية الألمانية تراجعا ملحوظا منذ محاولة الانقلاب، وذلك بعدما أعربت برلين عن مخاوفها بشأن هذه الاعتقالات.

وقال وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير الثلاثاء في هذا الصدد إن بلاده تدين بشدة المحاولة الانقلابية الفاشلة التي جرت في تركيا، معبرا في الوقت نفسه عن قلق برلين حيال حملة الاعتقالات التي تلت المحاولة والطريقة التي تعاملت بها الحكومة التركية مع الصحافة.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة