Advertise

 
الجمعة، 14 أكتوبر 2016

وافق شن طبقة: الحريري وباسيل اتفقا على المهلة لانتخاب عون والعونيون يعدّون العدّة لسلسلة مهرجانات في المناطق بعد الانتخاب

0 comments

تسير خارطة الطريق التي رسمت بين سعد الحريري وجبران باسيل  وفق ما تم الاتفاق عليه. فسعد الحريري الذي التقى ولي ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، بحث معه في ملف رئاسة الجمهورية، وأخذ الحريري من الأمير محمد البركة السعودية على السير بميشال عون لرئاسة الجمهورية. وقد تركّز الاجتماع على الموضوع الرئاسي بشكل أساسي وليس على ما تعانيه شركة "سعودي اوجيه" التابعة لسعد الحريري كما حاول ان يعمم البعض.

الحريري أخذ موافقة السعودية على أن يخفف عون اندفاعته مع حزب الله دون قطع العلاقة، ويعمل على الانفتاح على باقي الاطراف السياسية، والا تكون علاقته محصورة فقط بحزب الله بل الوصول الى تفاهم مع  نبيه بري وسليمان فرنجية وسمير جعجع وجميع الأطراف، كي يتم بعد انتخاب الرئيس وتكليف الحريري رئاسة الحكومة تشكيل حكومة وحدة وطنية تضم الجميع ولا يعود عون ملزماً بعلاقة وحيدة مع حزب الله. وبدوره جبران باسيل صارح الحلفاء بوجود تفاهم مع الرئيس سعد الحريري حول موضوعي رئاستي الجمهورية والحكومة،

العونيون "متفائلون" و"نشوة الفرح" على وجوههم في الرابية، وهناك ثقة بالحريري ودوره وما يقوم به، ولا يأخذون "بالتسريبات" لان الامور تشير وفق ما رسمه سعد الحريري وجبران باسيل بدقة متناهية للمواعيد التي حددت في التفاهم الشامل. وقد أعد العونيون العدة ليكون احتفالا جماهيريا حاشدا و"بروفة" للمهرجانات الرئاسية التي بدأوا يحضرون لاقامتها في كل المناطق اللبنانية بعد انتخاب ميشال عون في 31 تشرين الاول، والتحضيرات بدأت ليكون الحضور على مستوى الحدث.

سعد الحريري الذي يريد العودة الى رئاسة الحكومة، في ظل أزماته المالية للتخلص من مشكلة تأمين 20 مليون دولار كمصروف شهري، يعرف ان المصدر الوحيد لتأمين هذا المبلغ، هو من موازنة رئاسة مجلس الوزراء والهيئة العليا للاغاثة ومصادر تمويل خاصة برئاسة الحكومة، لتأمين كل المصاريف الشخصية، من اجور الحرس ورحلاته الخارجية، وطائراته الى السعودية، والنثريات، وامور البيت والقصور، وبالتالي تأمين الـ20 مليون دولار لصرفها بفواتير رسمية صادرة عن رئاسة مجلس الوزراء تحت عنوان مصاريف خاصة. وهذه الفواتير يتم صرفها بسرعة وبشكل مباشر ويستطيع الحريري إذّاك تأمين اموره المالية.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة