Advertise

 
الثلاثاء، 18 أكتوبر 2016

خلافات بين الاوروبيين على مصالحهم الاقتصادية مع روسيا

0 comments

استبعدت مصادر دبلوماسية أوروبية لصحيفة "الشرق الأوسط"، "أن تقوم أوروبا بـ"خطوات أحادية" إزاء موسكو التي يحملها الأوروبيون جانبا كبيرا من المسؤولية فيما يحصل في حلب وعمليات القصف الجوي غير المسبوقة التي تعرفها أحياؤها الشرقية منذ 22 الشهر الماضي".

وأشارت المصادر إلى أن "الأوروبيين وإن كانوا متفقين إجمالا" على تشخيص الوضع، إلا أن بينهم خلافات عميقة مرتبطة بمصالحهم الاقتصادية مع روسيا ورغبتهم بالامتناع عن كل ما يفضي إلى توتير العلاقات المتوترة سلفا معها"، موضحة أن "أي إجراءات تعمد دول الاتحاد الأوروبي إلى اتخاذها بحق روسيا، أكان ذلك بصورة فرض عقوبات اقتصادية أم مبادرات سياسية ـ دبلوماسية، لا بد أن تكون الولايات المتحدة شريكا فيها".

ولفتت هذه المصادر الى أن "هناك انقسامات عميقة داخل الاتحاد لجهة فرض مثل هذه العقوبات على موسكو، لا بل إن بعض المسؤولين الأوروبيين يعتقدون أنها ستعطي نتائج عكسية وستبين الانقسامات داخل الاتحاد. وبالمقابل، لا يواجه مشروع فرض عقوبات إضافية أو جديدة على شركات وشخصيات سوريا، ما يعني أنها ربما ستكون الإجراءات الملموسة الوحيدة، إلى جانب التنديد بما يقوم به النظام وداعموه في حلب".

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة