Advertise

 
الجمعة، 30 سبتمبر، 2016

آخ يا بلدنا - نقل رمال شاطئ الرملة البيضاء رغم قرار وقف البناء

0 comments

أثار مشهد عشرات الشاحنات وآليات العمل الثقيلة استغراب المواطنين على شاطئ "الرملة البيضاء"، في العاصمة اللبنانية بيروت، بعد ظهر اليوم، رغم سريان قرار صادر عن محافظ بيروت بوقف كافة معاملات البناء والأشغال الممنوحة سابقاً لعدد من المستثمرين.

وأكد شهود عيان أن شاحنات عملت على نقل شُحنات من رمل الشاطئ من موقع إنشاء منتجع "إيدن روك" لمالكه رجل الأعمال زياد عاشور، إلى منطقة الشويفات جنوبي بيروت. كما أظهرت الصور من الموقع وجود إنشاءات هندسية من الباطون لم تتحدد طبيعتها بعد.

وكانت جرافة تابعة للبلدية قد أزالت الخيام من على الشاطئ قبل شهرين، وهو ما شكل مؤشراً على نية المستثمرين إعادة العمل في العقار المصنف كملك عام، ومملوك من قبل ورثة الرئيس السابق، رفيق الحريري.

وتأتي هذه التطورات رغم تأكيد رئيس تيار المستقبل، النائب سعد الحريري، "بقاء الرملة البيضاء ملكاً لأهل بيروت"، وهو الموقف الذي أعلنه الحريري خلال الحملة الانتخابية لـ"لائحة البيارتة" التي دعمها في الانتخابات البلدية وفازت. فيما نفى عدد منهم معرفتهم بانطلاق هذه الأعمال.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة