Advertise

 
الأربعاء، 24 أغسطس 2016

اقالة 10 ضباط ومحاكمة 74 من شعبة الاستخبارات في جيش الاحتلال

0 comments
قالت صحيفة "يديعوت احرونوت"، ان الجيش الصهيوني قرر إغلاق التحقيق الجنائي الذي بدأ قبل حوالي ستة أشهر ضد 74 جنديا من القوات الدائمة من وحدات الاستخبارات والتصنت، في قضية "التلاعب في رحلات تنزه".

وقرر الجيش الاكتفاء بتقديم الجنود إلى محاكمة انضباطية بتهمة القيام بتصرفات غير ملائمة.

كما قرر الجيش تنحية عشرة ضباط من الخدمة العسكرية، ثلاثة منهم استقالوا بمبادرتهم.

وتتعلق القضية، بضباط من الوحدة التكنولوجية في شعبة الاستخبارات العسكرية التابعة لقسم التصنت، ونجحوا في تطوير نظام مكنهم من التسلل الى حواسيب منظمة "حيبر" وطلب رحلات تنزه.

واتضح من التحقيق، تطوير البرنامج في حاسوب خاص ببيت أحد الضباط بمساعدة تسعة من اصدقائه. وتم نقل البرنامج بعد ذلك الى حواسيب المشاركين بمشروع "تلبيوت" الذين يعملون في وحدات مختلفة في شعبة الاستخبارات.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة