Advertise

 
الأحد، 26 يونيو، 2016

إتساع نطاق المعارك بين الحرس الثوري والأكراد ليشمل مهاباد وأنباء عن خسائر كبيرة للحرس

0 comments

إتسع نطاق المعارك الضارية على حدود إيران الغربية بين قوات الحرس الثوري الايراني والأحزاب الكردية المعارضة، بعدما وصلت إلى مهاباد العاصمة القومية للأكراد ومعقل الحزب الديمقراطي الكردي.

وكشفت مصادر كردية  ان الحرس الثوري يتستر على خسائره، وتحدثت عن حملة اعتقالات واسعة في صفوف المدنيين بمناطق تعرضت لهجوم القوات البرية في الحرس الثوري.

وتأتي الاشتباكات في مهاباد بعد أيام من تهديد القيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني مصطفى هجري بمد المعارك من جبال مهاباد إلى المدن الكردية ودعوته الأحزاب الكردية المعارضة إلى حمل السلاح دفاعا عن النفس ضد القوات الإيرانية. وتعد معارك أمس الثانية في غضون الأيام العشرة الأخيرة بين الحزب الديمقراطي وقوات الحرس الثوري.

وأكد القيادي الكردي مقتل الكثير من الحرس الثوري خلال معارك دارت على مشارف مهاباد.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة