Advertise

 
الأحد، 26 يونيو، 2016

الدول المؤسسة للاتحاد الأوروبي تطالب بريطانيا ببدء آلية الانفصال بسرعة

0 comments


طالبت الدول الست المؤسسة للاتحاد الاوروبي بريطانيا بالبدء "في أسرع وقت ممكن" في آلية خروجها من الاتحاد الأوروبي، وذلك في ختام اجتماع لوزراء خارجية تلك الدول عقد في برلين.

وقال وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير السبت في ختام الاجتماع السبت 25 يونيو/حزيران: "نقول هنا معا إن هذه العملية (آلية الخروج) يجب أن تبدأ باسرع وقت حتى لا نجد أنفسنا غارقين في مأزق".

وأضاف الوزير الألماني في مؤتمر صحفي مشترك مع وزراء خارجية فرنسا وهولندا وإيطاليا وبلجيكا ولوكسمبورغ،" لقد أعربنا عن رغبتنا في الحفاظ على أوروبا، وهذا هو هدفنا الأول قبل كل شيء".

وكان شتاينماير قال في وقت سابق قبيل اجتماع مع نظرائه "نحن نجتمع اليوم كممثلين عن الدول التي يجب أن تعطي إشارة إلى أنها لن تتخلى عن الاتحاد الأوروبي، فهو مشروع ناجح للسلام والاستقرار، وربما هي المنطقة الوحيدة الفاعلة في العالم منذ عقود".

ونوه شتاينماير بأن أكثر المشاكل إلحاحا بالنسبة لأوروبا في الوقت الحالي هي الهجرة والأمن، وقال: "إن موضوع الهجرة واللاجئين هو موضوع كبير ويتطلب إجابات...والمسألة المهمة الأخرى هي الأمن.. وبهذا الخصوص هناك آمال كبيرة على التعاون الأوروبي".

وأكد شتاينماير "علينا إعداد الردود معا والبرهنة على أن أوروبا ليس ضرورية فحسب بل ومؤهلة أيضا". وأضاف "نأمل في أن نتمكن بالتركيز على هذه الردود وهذه هي رسالتنا للندن".

من جهته، دعا وزير الخارجية الفرنسي جان مارك آيرو إلى تعيين رئيس وزراء بريطاني جديد بأسرع وقت ممكن خلفا لديفيد كاميرون.

وقال آيرو بعد لقاء مع نظرائه من الدول الخمس الأخرى المؤسسة للاتحاد الأوروبي "بالتأكيد يجب تعيين رئيس وزراء جديد، الأمر سيستغرق على الأرجح بضعة أيام لكنه ملح" دون ذكر المزيد من التفاصيل.

وأكد الوزير الفرنسي "نطالب باحترام المادة 50 وتطبيقها، الأمر ملح ويخدم مصلحة البريطانيين والأوروبيين على حد سواء، ونطالب باحترام(الدول) الـ27 الأخرى".

فيما دعا وزير الخارجية الهولندي بيرت كوندرس أيضا إلى "طي الصفحة في أسرع وقت ممكن".

من جانبه أعلن وزير الخارجية الإيطالي باولو جينتيليوني عقب الاجتماع، أن بلاده تتوقع من المجلس الأوروبي يوم 28 يونيو/حزيران قرارات هامة بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي، وقال جينتيلوني:" نتوقع من المجلس الأوروبي الأسبوع القادم قرارات سيكون لها وزن".

وفي بروكسل، أعلن المفوض الأوروبي للخدمات المالية البريطاني جوناثان هيل السبت استقالته، معبرا عن "خيبة أمله الكبيرة" من قرار مواطنيه مغادرة الاتحاد.

وقال هيل في بيان بعد يومين على الاستفتاء الذي قررت فيه غالبية البريطانيين الخروج من الاتحاد الاوروبي: "بما أننا ننتقل إلى مرحلة جديدة، أعتقد أنه ليس من الجيد أن أواصل العمل بصفتي مفوضا بريطانيا وكأن شيئا لم يحدث".

تجدر الإشارة إلى أنه حسب الإحصاءات الرسمية لنتائج الاستفتاء الذي جرى من أجل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي جاءت النتيجة بنسبة 51.9 % من الأصوات لصالح الخروج من الاتحاد، وقام رئيس الوزراء ديفيد كاميرون بعد إعلان نتائج الاستفتاء بالإعلان عن استقالته.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة