Advertise

 
الثلاثاء، 7 يونيو 2016

السوريون يوسعون دائرة غرقهم من البحار إلى الأنهار !

0 comments


ذكرت الشرطة الهنغارية الاثنين 6 يونيو/حزيران أن لاجئا سوريا يبلغ 22 عاما من العمر غرق في نهر تيسا الأسبوع الماضي، بينما كان يحاول العبور من صربيا إلى هنغاريا (المجر).

وأكدت الشرطة ردا على رسالة من رويترز وفاة الشاب، وذلك بعد أن أصدرت المفوضية العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بيانا يدعو إلى التحقيق في الحادث.

وقالت المفوضية إن سياسة هنغاريا، التي تقضي بقبول ما بين 15 و17 طالب لجوء فقط يوميا في منطقتي العبور على الحدود مع صربيا، أوقعت المهاجرين في براثن عصابات التهريب ودفعتهم للبحث عن بدائل غالبا ما تكون طرقا خطيرة.

وقالت مسؤولة في المفوضية إن مئات المهاجرين ينتظرون قبول طلبات اللجوء في نقطتي العبور في هنغاريا، أغلبهم من النساء والأطفال.

واتخذ رئيس الوزراء الهنغاري فيكتور أوربان موقفا مناهضا للمهاجرين بشكل متزايد منذ أن بدأ تدفقهم على أوروبا في العام الماضي، حيث بنت حكومته سورا حدوديا يخضع لحراسة مشددة، كما رفضت هذه الحكومة قرار الاتحاد الأوروبي بتوزيع اللاجئين على دول الاتحاد.

وقالت الأمم المتحدة الشهر الماضي إن الإجراءات الهنغارية التي تشمل محاكمات سريعة لمعاقبة من يخترقون السور الحدودي، ربما تتعارض مع المعاهدات الدولية المعنية باللاجئين وحقوق الإنسان.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة