Advertise

 
الأحد، 29 مايو، 2016

وزير مالية فرنسا: استبعد التفاوض مع غوغل بشان مستحقات ضريبية متاخرة

0 comments

قال وزير مالية فرنسا ميشيل سابان "إن بلاده ستواصل جهودها لضمان الشركات متعددة الجنسيات التي تعمل على أراضيها ان تسدد ما عليها من ضرائب"، مضيفا أنه "قد يكون هناك المزيد من الحالات بعد استهداف غوغل وماكدونالدز".

وفي مقابلة صحافية مع رويترز و3 صحف أوروبية اخرى استبعد سابان التفاوض مع غوغل بشأن مستحقات ضريبية متأخرة مثلما فعلت بريطانيا في كانون الثاني.

ودهم عشرات من رجال الشرطة مقر غوغل في باريس يوم الثلاثاء الماضي في تصعيد لتحقيقات بسبب الاشتباه في تهرب الشركة ضريبيا. وفتش محققون مقر ماكدونالدز في فرنسا في تحقيق ضريبي آخر في 18 آيار.

وقال سابان "سنواصل حتى النهاية. وقد تكون هناك حالات أخرى". وتتعرض غوغل وماكدونالدز وشركات متعددة الجنسيات أخرى مثل ستاربكس لضغوط متزايدة في أوروبا نتيجة غضب الحكومة والرأي العام من استغلال هذه الشركات أنشطتها حول العالم لتخفيض الضرائب التي تسددها".

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة