Advertise

 
الجمعة، 20 مايو، 2016

الارهابي يهودا غليك الأشد كراهية للشعب الفلسطيني خلفا ليعلون في الكنيست

0 comments
 أفسحت استقالة وزير الجيش الصهيوني موشيه يعالون، الفرصة لكي يصبح الارهابي  يهودا غليك  "الحالم بتهويد القدس".

ويعد غليك ناشطا في الجناح الارهابي المتطرف في حزب الليكود اليميني بزعامة رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو.

وهو أشهر القياديين في اليمين  اليهودي المتطرف ، حيث عرف بمحاولاته المستمرة الرامية إلى تغيير القانون الصهيوني للسماح لليهود بأداء الصلاة في باحة المسجد الأقصى. وقال يوما إن "جبل الهيكل هو مصدر حياتي ومصدر رزقي أيضا".

وهو إحدى أكثر الشخصيات كرها لدى الفلسطينيين.

ولد هذا المستوطن في الولايات المتحدة ووصل إلى فلسطين المختلة بينما كان في التاسعة من العمر، بحسب والده، وهو عضو في ما يسمى بإدارة " منظمة جبل الهيكل" اليمينية المتطرفة.

ويقيم غليك، الذي يحمل لقب حاخام، في مستوطنة عتنائيل قرب الخليل جنوب الضفة الغربية، وأصيب بعدة أعيرة نارية في البطن والصدر والرقبة واليد مساء في العام 2014 في محاولة لاغتياله من قبل مهاجم فلسطيني.

 واعتقل غليك عدة مرات لمحاولته الصلاة مع يهود آخرين في المسجد الأقصى، الأمر الذي يمنعه القانون الصهيوني وكذلك الحاخامية الكبرى.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة