Advertise

 
الأحد، 22 مايو 2016

أوباما والعبادي يريدان تشديد الأمن بعد اقتحام المنطقة الخصراء ببغداد

0 comments


قال البيت الأبيض يوم السبت إن الرئيس باراك أوباما ورئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي اتفقا على ضرورة تشديد الأمن في المنطقة الخضراء المحصنة ببغداد بعد اقتحام محتجين لهذه المنطقة.

وقالت مصادر طبية يوم السبت إن ما لا يقل عن أربعة محتجين مناهضين للحكومة قُتلوا كما أصيب 90 آخرون يوم الجمعة في اشتباكات مع قوات الأمن في المنطقة الخضراء حيث توجد مباني الحكومة والسفارات .

وتحدث أوباما هاتفيا مع العبادي وقال بيان للبيت الأبيض إنهما أشارا إلى الحاجة لإجراء محادثات حتى "يمكن للشعب العراقي معالجة هذه الطموحات من خلال مؤسساته الديمقراطية."

وأثني أوباما أيضا على الخطوات التي اتخذتها حكومة العبادي للانتهاء من اتفاق مع صندوق النقد الدولي وقال إن من المهم أن يدعم المجتمع الدولي الانتعاش الاقتصادي العراقي خلال محاربته لتنظيم الجاهلية.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة