Advertise

 
الاثنين، 23 مايو، 2016

ساعة تحرير الرقة دقت بدون مشاركة النظام او الجيش الحرّ

0 comments
 كتبت صحيفة "الشرق الاوسط" تقول:أكدت مصادر سورية مطلعة، أمس، أن معركة تحرير مدينة الرقة، معقل تنظيم داعش في سوريا، باتت "قريبة جدا"، وأنها تأتي بعد تعديل في خطتها العسكرية أقر خلال زيارة قصيرة قام بها قائد القوات الأميركية في منطقة الشرق الأوسط الجنرال جوي فوتيل إلى سوريا أول من أمس.


وأوضحت المصادر لـ"الشرق الأوسط" أن العملية ستكون بقيادة أميركية، وتشارك فيها قوات المعارضة في ريف حلب الشمالي، وقوات "سوريا الديمقراطية" (أكراد). وشدد مصدر كردي تحدثت إليه "الشرق الأوسط" أن الجانبين الأميركي والكردي لم يريدا أي مشاركة للنظام حفاظا على إعطاء الهجوم "شرعية". وأكد المصدر أيضًا وجود "تنسيق أميركي ـ روسي" للإطاحة بتنظيم داعش وطرده من الرقة.


من جهته، عبر أسعد الزعبي، رئيس وفد المعارضة السورية إلى "جنيف"، لـ"الشرق الأوسط"، عن قلقه من مخطط أميركي بالتنسيق مع روسيا لتسليم الرقة للأكراد خلال الساعات المقبلة. وتساءل عن سبب استبعاد "الجيش الحر" أو الفصائل الكثيرة التي تنتمي له من تحرير الرقة.


ويأتي هذا التسارع الميداني في الوقت الذي منح 39 فصيلا مقاتلا بينها: "جيش الإسلام" و"فيلق الشام"، الطرفين الراعيين الرئيسيين لاتفاق وقف الأعمال العدائية (واشنطن وموسكو) مدة 48 ساعة لإنقاذ ما تبقى من هذا الاتفاق وإلزام نظام الأسد وحلفائه بالوقف الكامل والفوري للهجمة الوحشية التي يقوم بها على مدينة داريا ومناطق الغوطة الشرقية. وهددت الفصائل، في بيان أمس، بالتفكير جديا في الانسحاب من العملية السياسية التي وصفتها بأنها "عقيمة". 

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة