Advertise

 
الأربعاء، 13 يناير، 2016

وزير العدل الألماني: ترحيل المهاجرين سيزيد بعد اعتداءات كولونيا

0 comments
قال وزير العدل الألماني هيكو ماس يوم الأربعاء إنه سيتم ترحيل عدد أكبر من المجرمين الأجانب بمجرد تطبيق قيود جديدة في أعقاب اعتداءات جنسية على النساء وجهت أصابع الاتهام فيها لمهاجرين بمدينة كولونيا.

ووضع ماس ووزير الداخلية توماس دي مايتسيره خططا يوم الثلاثاء لتسريع وتيرة ترحيل الأجانب الذين ارتكبوا الاعتداءات الجسدية والجنسية أو مقاومة الشرطة أو الإضرار بالممتلكات وهي كلها جرائم تستدعي بموجب القانون الحالي أحكاما مع وقف التنفيذ دون الطرد من البلاد.

وقال ماس لقناة (ايه.ار.دي) التلفزيونية الألمانية "سيصدر بالطبع المزيد من أوامر الترحيل نتيجة لتغييرات في القانون لأننا نقلل من شروط الترحيل."

لكنه أضاف أن ألمانيا لن ترحل القادمين من دول تعاني الحروب أو من يواجهون عقوبة الإعدام أو التعذيب.

واشتكت أكثر من 600 امرأة من تعرضهن لاعتداءات ليلة رأس السنة في كولونيا ومدن ألمانية أخرى. وتراوحت الشكاوى من التحرش الجنسي إلى السرقة وقالت الشرطة إن تحقيقاتها تركز على المهاجرين غير الشرعيين من شمال إفريقيا وطالبي اللجوء.

وتحتاج الحكومة الألمانية إلى تأييد خطط ترحيل مقترحة قبل عرض مسودة قانون وضعتها على مجلس النواب (البوندستاج).

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة