Advertise

 
الثلاثاء، 5 يناير 2016

آخ يا بلدنا: حالات فوضى وتحرش جنسي سادت احتفالات رأس السنة بألمانيا والمتهمون "عرب"

0 comments
سادت احتفالات رأس السنة غرب ألمانيا حالة من الفوضى والتحرش الجنسي، وصل إلى حد الاغتصاب، ووجهت التهم إلى حشود غير منضبطة من الرجال في حالة سُكر، من أصل "عربي أو شمال إفريقي".
وأفاد القائد العام للشرطة في مدينة كولونيا الألمانية التي شهدت الاعتداءات، فولفغانغ ألبرس، في تصريح للصحفيين ان "الهجوم الشامل على النساء الذي حدث في وسط المدينة بالقرب من محطة قطار كولونيا المركزية في ليلة رأس السنة الجديدة كان وضعا لا يُطاق".
وحتى الآن تلقت السلطات في كولونيا 60 شكوى، بسبب هجوم حشد من حوالي ألف رجل في وسط المدينة، في ما وصفه ألبرس بأنه "جريمة ذات بُعد جديد تماما".
ووفقا للتقارير فقد كان الألف رجل مخمورين بشدة، وهم من أصول "عربية أو شمال أفريقية"، وغمروا الساحة الشهيرة في المدينة بين محطة القطار المركزية والكاتدرائية القوطية، وكانت تتراوح أعمارهم بين 15 و35 عاما.
وقد بدأ الحشد في رمي المفرقعات والألعاب النارية مع حلول العام الجديد، ومع بداية الاحتفالات وارتفاع أصوات الهتافات، بدأ بعض الرجال الاعتداء على النساء جنسيا. وحتى الآن تم تقديم نحو 60 شكوى جنائية رسميا، بما في ذلك إدعاء واحد على الأقل بحالة اغتصاب.
وتتوقع السلطات تقدم مزيد من الضحايا بشكاو في الأيام القليلة المقبلة، وذكرت وسائل الإعلام المحلية أن 35 امرأة على الأقل تعرضن لتحرشات جنسية.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة