Advertise

 
الاثنين، 11 يناير، 2016

العدو يعلن انتهاء حالة التأهب بعد اعتقال فلسطيني حاول مساعدة فتاة لتنفيذ عملية استشهادية

0 comments
أعلنت الشرطة الصهيونية الإثنين إنهاء حالة الاستنفار بمنطقة أسدود ومحيطها جنوب الكيان الغاصب، عقب اعتقال شاب مشتبه بمساعدته لفلسطينية تنوي تنفيذ عملية استشهادية في المنطقة.

وذكر موقع "معاريف" العبري أن الشرطة الصهيونية أعلنت في وقت لاحق عن إنتهاء حالة الإستنفار في جنوب الكيان، وذلك بعد اعتقالها لفلسطيني كان ينوي مساعدة فلسطينية على الدخول للمنطقة.

وأشار إلى أنه تبين من خلال تحقيقات الشرطة أنها لا تزال بمناطق الضفة الغربية المحتلة.

وكانت قوات معززة من الشرطة تجري عمليات بحث موسعة عن الفلسطينية وهي من سكان قرية "بيت سيرا" قرب القدس المحتلة، خشية تنفيذها لعملية بمنطقة "لخيش" والتي تشمل "سديروت، وعسقلان وأسدود ويفنيه والمحيط".

ونشرت الشرطة صورها وتدعى "ديانا حماد"، ودعت المستوطنين إلى التحلي بأعلى درجات اليقظة بمنطقة "لخيش" والإبلاغ عن أي حركة "مشبوهة".

ونصبت الشرطة الحاجز في المنطقة من "سديروت" جنوبًا وحتى أسدود شمالاً، وذلك في محاولة لمنع الفلسطينية من الوصول لهدفها وسط حالة من الاستنفار الشديد.

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة