Advertise

 
الأربعاء، 23 ديسمبر، 2015

مصارف فرنسا لم تعد ترغب بالعمل في لبنان خوفا من عقوبات اميركية

0 comments

ذكرت صحيفة "الحياة" نقلا عن مصدر ديبلوماسي فرنسي أن "المصارف الفرنسية والأوروبية أصبحت حذرة جداً من العمل في الشرق الأوسط بسبب القضاة الأميركيين وقرارهم وضع مصارف وأشخاص على لوائح العقوبات الأميركية OFPAC".

وكشف المصدر أن "المصارف الفرنسية لم تعد ترغب في التوجه والعمل في لبنان لأنها لا تعرف ما إذا كان في مصرف لبناني معين أموال لـ"حزب الله"، وفي مثل هذه الحال يتدخل القاضي الأميركي لفرض عقوبة مالية على هذه المصارف".

شارك برايك

شروط نشر التعليقات

١- يجب أن يكون موضوع التعليق له صلة بالمقال، أو ان يكون رداً على تعليق سابق. وعلى هذا الأساس، لا يسمح باستخدام التعليقات كوسيلة لإرسال الكتابات أو النقد العام الغير متعلق بالمقال.


٢- لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بالتحريض على العنف أو بارسال كتابات مفعمة بالكراهية أو بذيئة أو إباحية أو مهينة أو غير قانونية أو خادعة.

٣- لا يسمح باستخدام التعليقات للدعاية التجارية، كما لا تسمح أي مواد تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص أو طرف ثالث.

٤- بعد توفير لوحة مفاتيح للزوار الذين لا يستطيعون ادخال الأحرف العربية, يجب ان تكون التعليقات باللغة العربية وبالأحرف العربية.

ملاحظة:
١- اذا تم ملاحظة تعليق يخالف هذه الشروط، الرجاء الإتصال بنا وابلاغنا تحت عنوان "مخالفة" على بريدنا العام

 

تصميم وتنفيذ المكتب الإعلامي المركزي لحركة الناصريين المستقلين - قوات المرابطون

All Rights Reserved. Copyright protected 2006-2012 حقوق الطبع والنشر محفوظة